مركز العودة الفلسطيني يطلق مجموعة العمل من أجل الفلسطينيين في سورية

مركز العودة الفلسطيني يطلق مجموعة العمل من أجل الفلسطينيين في سورية
إطلاق مجموعة العمل من أجل الفلسطينيين في سورية خلال ورشة عمل خاصة عقدها مركز العودة الفلسطيني في لندن للبحث في واقع فلسطيني سورية في ظل الأحداث الحالية
-لندن- 2 اكتوبر 2012عقد مركز العودة الفلسطيني في لندن ورشة عمل خاصة لمناقشة واقع اللاجئين الفلسطينيين في سورية في ظل الأحداث الدامية بعنوان "الفلسطينيون في سورية.. الواقع والآفاق" وقد تضمنت الورشة نقاشاً دائرياً بين نخبة من رجال الإعلام والفكر والسياسة ومندوبي مؤسسات غير حكومية في لندن بعد ورقتي عمل رئيستين لكل من الباحث فراس أبو هلال حول تأريخ الوجود الفلسطيني في سورية وميزاته، حيث أوضح هلال أن الفلسطينيين في سورية ومنذ وقت مبكر حصلوا على حقوق أفضل من مثيلاتها في الدول العربية نسبياً، وأن العلاقة الفلسطيني السورية ارتبطت بعوامل عديدة تاريخياً وجغرافياً واجتماعياً،فيما عرض الباحث والناشط الفلسطيني طارق حمود ورقة حول واقع الفلسطينيين في سورية في ظل الأحداث موضحاً حجم المعاناة الإنسانية التي تتعرض لها المخيمات في سورية مرفقاً إحصائيات وأرقام ووثائق لهذه المعاناة، كما تضمنت ورقة حمود عرضاً للموقف السياسي الفلسطيني من الأحداث وتبعاته وتطوراته، ولفت حمود أن المعاناة الفلسطينية جزء مهم من معاناة أكبر يعاني منها الشعب السوري عموماً. وطرحت العديد من الأفكار والتساؤلات حول أفضل الوسائل لدعم اللاجئين الفلسطينيين في سورية، وفي طليعتها ضرورة تحييد الفلسطينيين عن الصراع الدائر على أرضية دعم حقوق الشعب السوري المشروعة، وكشف الغطاء عن محاولات زج المخيمات في الأحداث، كما أوصى الحضور بضرورة زيادة الضغط السياسي باتجاه حماية المخيمات الفلسطينية، وضرورة أن تعلن المخيمات الفلسطينية ملاذاً آمناً للنازحين السوريين والفلسطينيين على حدٍ سواء، وفسح المجال للمخيمات للقيام بواجبها الإنساني تجاه الشعب السوري، كما طرح المداخلون ضرورة تكثيف العمل الإغاثي للمخيمات،  وانتهى النقاش بالاتفاق على تشكيل مجموعة العمل من أجل فلسطيني سورية كإطار يضم شخصيات ومؤسسات لمتابعة أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سورية من الناحية السياسية والقانونية والإنسانية.انتهى
رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/2769