نداء لافشال سياسة التجويع التي ينتهجها الاتحاد الأوروبي

إن قرار الإتحاد الاوروبى بتعليق المساعدات على السلطة الوطنية الفلسطينية المنتخبة ديموقراطياً، عمل لاإنسانى ومثير سياسياً. نحن، المؤسسات الموقعة لهذا البيان، نعتقد أن هذا الإجراء سيؤدى الى تفاقم الأزمة الإنسانية، والأمنية، و الإقتصادية التى تعصف حالياً بالأراضى المحتلة. نحن نطالب الإتحاد الاوروبى بالتراجع فوراً عن هذا القرار، كما ونطالب الحكومة البريطانية بإتخاذ الخطوات اللازمة، وفوراً، لإقناع الإتحاد الاوروبى بتغيير قراره. وكذلك نناشد كل مواطني اوروبا بإتخاذ كل الخطوات الممكنة لإحداث تراجع عن هذا القرار.


مخالفاً لنصائح الكثير من الخبراء، تبنى الإتحاد الاوروبى الخطة الأمريكية-الإسرائيلية لمعاقبة الشعب الفلسطينى. وقد حذر بحكمة الرئيس السابق جيمى كارتر فى مقال نشرته الواشنطن بوست (20 فبراير) بأن: "أى تآمر سواء بشكل رسمى او ضمنى بين القوتين (اميركا وإسرائيل) لعرقلة المسار من خلال عقوبات تطال الشعب الفلسطينى، ستكون له نتائج عكسية وإفرازات مدمرة." إن تصرفات الحكومة الإسرائيلية بحجز اموال مملوكة للشعب الفلسطينى تزامناً مع قرار الإتحاد الأوروبى يهدد وظيفة 150،000 انسان فى الأراضى المحتلة، بما فى ذلك 11،000 عامل فى الحقل الطبى، و38،000 من المدرسين. إن هذا الإجراء -مع إغلاق المعبر الرئيسى في غزة- تسبب فى نقص حاد فى المواد التموينية الضرورية، وارتفاع مريع فى تضخم اسعار الحاجيات اليومية. إن هذا الإجراء عقاب جماعى مخالف لمعاهدة جنيف.

نحن، المؤسسات الموقعة لهذا البيان، نناشد الجمهور الأوروبى أن يستنكر اعمال حكومة إسرائيل ضد الشعب الفلسطينى، وأن يدعم مطلبه المشروع لنيل الحرية والإستقلال. نحن نشجب سياسة الإتحاد الاوروبى النفاقية- بالكيل بمكيالين- حيث يطالب حماس بالتخلى عن العنف، والإعتراف بإسرائيل، وإحترام الإتفاقات الدولية، وفى الوقت نفسه لا يقوم بوضع نفس المطالب على عاتق حكومة إسرائيل المسئولة عن الإغتيالات السياسية، والقصف الجوى للمدنيين، المواصلة فى إحتلال غير شرعى للأراضى الفلسطينية، بناء المستوطنات وجدار الفصل العنصرى، وسرقة المزيد والمزيد من الأراضى. إن المؤسسات الموقعة ادناه فى المملكة المتحدة وايرلندا تنادى الأوروبيين فى كل مكان الى الكتابة الى رؤساء وزرائهم والمطالبة بالإعادة الفورية للمساعدات، ومباشرة الحوار الموضوعى مع السلطة الفلسطينية.

إنتهى

مركز العودة الفلسطينى (PRC)حملة التضامن مع فلسطين (PSC)المبادرة البريطانية المسلمة (British Muslim Initiative)أنهوا الإحتلال الإسرائيلى (End the Israeli Occupation)المنتدى الفلسطينى فى المملكة المتحدةاصدقاء الأقصى (Friends of Al-Aqsa) مفوضية حقوق الإنسان الإسلامية (IHRC)يهود من اجل العدالة للفلسطينيين (Jews for Justice for Palestinians)الرابطة الإسلامية فى بريطانيا (MAB)اراب ميديا واتش (Arab Media Watch)السلام المسيحى-باكس كريستى (Pax Christi)أعيدوا تشجير الإرض (Reforest the Earth)رابطة الجالية الفلسطينية فى المملكة المتحدة حملة التضامن مع فلسطين فى ايرلندا (IPSC) حرب على الخصاصة (War on Want)

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/289