الرئيس الحص يوقع على بيان إعتذار بريطانيا ويدعو لأوسع مشاركة

الرئيس الحص يوقع على بيان إعتذار بريطانيا ويدعو لأوسع مشاركة

استقبل رئيس مجلس الوزراء اللبناني الأسبق دولة الرئيس الدكتور سليم الحص وبحضور معالي الوزير السابق الدكتور عصام نعمان، الأستاذ علي هويدي، مدير عام منظمة "ثابت" لحق العودة ومنسق المنطقة العربية في الحملة الدولية لمطالبة بريطانيا على الإعتذار عن وعد بلفور، يرافقه الأستاذ محمد أبو ليلا منسق العلاقات العامة في منظمة "ثابت" وذلك يوم الإثنين 18/2/2013.


وقد شرح هويدي للرئيس الحص والدكتور نعمان أهداف الحملة ووسائل تحقيقها وأهمية الحصول على مليون توقيع خلال خمسة سنوات لتقديمها للحكومة البريطانية مع حلول الذكرى المئوية لوعد بلفور في العام 2017 للمطالبة بالإعتذار عما لحق للشعب الفلسطيني من عذابات قرن من الزمن منذ الإنتداب البريطاني على فلسطين حتى يومنا هذا. وقد أشار هويدي للرئيس الحص والدكتور نعمان بأن الحملة الدولية قد انطلقت بشكل رسمي من العاصمة البريطانية لندن في التاسع عشر من شهر كانون الثاني /يناير 2013 خلال مؤتمر أكاديمي نظمه مركز العودة الفلسطيني تحت عنوان "بريطانيا وإرثها الإستعماري في فلسطين".

بدورهما رحب كل من الرئيس الحص والدكتور نعمان بالحملة مثنيان على الدور الذي تقوم به المؤسسات الأهلية في الغرب عموماً للحفاظ على حيوية القضية الفلسطينية بشكل عام وقضية اللاجئين الفلسطينيين وحق العودة على وجه الخصوص، وقد اكد الرئيس الحص على أن الحملة "ستُحرج بريطانيا أمام المجتمع الدولي لظلمها للشعب الفلسطيني وبتنكرها لحقوقه المشروعة طوال عقود من الزمن".

هذا وقد وقَّع كل من الرئيس الحص والدكتور نعمان على بيان الإعتذار ودعيا لأوسع مشاركة على المستوى الفلسطيني والعربي والعالمي.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/2898