تكريم أصدقاء فلسطين في حزب العمال البريطاني ووعود باعتراف رسمي بفلسطين

تكريم أصدقاء فلسطين في حزب العمال البريطاني ووعود باعتراف رسمي بفلسطين

عقد مركز الجزيرة للدراسات ومركز العودة الفلسطيني مؤتمراً دولياً أكاديمياً ناقش التحولات والتداعيات التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط وفي القلب منها فلسطين والتى تبعت الحرب العالمية الأولى. وحمل المؤتمر عنوان (الحرب العالمية الأولى وأثرها على فلسطين).

 

وضمن فعاليات المؤتمر كرم مركز العودة الفلسطيني مجموعة أصدقاء فلسطين في حزب العمال البريطاني ممثلةً بعضو البرلمان البريطاني ونائب رئيس المجموعة أندي سلوتر. وجاء التكريم بعد الجهود التي بذلتها المجموعة لدعم الشعب الفلسطيني والتى توجت باعتراف البرلمان البريطاني الغير رسمي بدولة فلسطين.

 

وقد تحدث النائب عن دعم حزب العمال البريطاني للقضية الفلسطينية والذي وصفه بالكبير والمستمر. وأوضح سلوتر انه تم توجيه أعضاء الحزب للتصويت لصالح الاعتراف بالدولة الفلسطينية خلال التصويت الغير الملزم للاعتراف بدولة فلسطين الشهر الماضي. وأشار أن اغلبية كاسحة في حزب العمال تدعم الحقوق الفلسطينية وحق اقامة الدولة المستقلة، وكان ذلك واضحاً خلال التصويت في البرلمان. وأضاف ان حزب العمال سيعترف بالدولة الفلسطينية في حال فوزه في انتخابات العام 2015 القادمة.

 

وقال: "تحدثت مع رئيس الحزب إد مليباند بعد التصويت في البرلمان وهو بشكل أساسي المسئول عن ضمان تغيير حزب العمال لموقفه المتعلق بقضية فلسطين، وأنه سيقوم بالاعتراف بالدولة الفلسطينية في حال نجحنا في الانتخابات المقبلة." قال سلوتر

 وشارك في المؤتمر نخبة من المؤرخين والخبراء والباحثين الأكاديميين الأوربيين والعرب، وعدد من النواب البريطانيين ومناصري القضية الفلسطينية والمهتمين بالشأن الفلسطيني.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/3366