شكر وتقدير لجمهورية السودان الشقيق

شكر وتقدير لجمهورية السودان الشقيق

شكر وتقدير لجمهورية السودان الشقيق


 

يتقدم مركز العودة  ممثلاً بمجلس أمنائه ورئيسه ومديره التنفيذي، وكافة طاقم المركز، بخالص  الشكر  والتقدير  لدولة السودان الشقيق ممثلة بمعالي وزير الخارجية الدكتور علي كرتي، والبعثة الدبلوماسية للسودان في نيويورك، وذلك لقاء الجهود العظيمة التي بذلتها، والتي نجم عنها حصول مركز العودة الفلسطيني على اعتماد لجنة المنظمات غير الحكومية لمنح المركز الاستشاري للمركز في الأمم المتحدة.

لقد كان للسودان الشقيق دوراً ريادياً فى لجنة المؤسسات غير الحكومية التابعة للمجلس الاقتصادي والاجتماعي المنبثق عن الأمم المتحدة. حيث بذل المستشار السوداني مصطفي الشريف جهداً كبيراً مع الدول الصديقة في اللجنة نجم عنها حصول مركز العودة الفلسطيني على الاعتماد بعد التصويت بأغلبية كبيرة لصالح طلب المركز، وهذا بالرغم من الضغوط الدولية التى مورست على اللجنة لمحاولة تعطيل الطلب

.إن دعم السودان الواضح هو امتداد لدور الخرطوم الريادي فى دعم القضية الفلسطينية حيث قدم السودان شعباً وقيادة الغالي والنفيس خدمة للشعب الفلسطيني.

 

إن حصول مركز العودة على هذه الوضعية، لهو خطوة ذات أهمية كبرى على طريق الحصول على الحقوق الفلسطينية، والتي يأتي على رأسها حق العودة للاجئين الفلسطينيين، والذي يمثل الرسالة الأساسية لمركز العودة.  وتقبلوا منا فائق الود والاحتراممركز العودة الفلسطينيلندن - المملكة المتحدةالأربعاء 3 يونيو 2015

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/3418