أزمة اللاجئين الفلسطينيين في سورية تطرح على هامش أعمال مجلس حقوق الإنسان

أزمة اللاجئين الفلسطينيين في سورية تطرح على هامش أعمال مجلس حقوق الإنسان

 

قام مركز العودة الفلسطيني بتنظيم ندوة على هامش  أعمال مجلس حقوق الإنسان 32 المنعقد حالياً في مدينة جنيف، وذلك بمشاركة عدد من البعثات الدبلوماسية للدول والمؤسسات ذات الصِّلة.

 

 

وتناولت الندوة التي تحدث فيها كلٌ من أحمد حسين منسق مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، والناشط نورس علي، وبيتر ستيفانيني الباحث في مركز العودة الفلسطيني أزمة اللاجئين الفلسطينيين في ‏سورية وما يعانونه من حصار وانتهاكات واعتقالات وتهجير وأوضاع إنسانية مزرية، كما تم تسليط الضوء على تجربة فلسطينيي سوريا واضطرارهم لاختيار قوارب الموت نتيجة استمرار الصراع الدائر في سورية منذ خمس سنوات. كما تطرق المتحدثون في الندوة عن حساسية موضوع الجنسية بالنسبة للاجئ الفلسطيني السوري والذي يعامل على أنه بلا وطن.هذا وكان مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة قد اعتمد بياناً مكتوباً أودعه ‫مركز العودة الفلسطيني في ‫‏لندن كوثيقة من وثائق اجتماعه الدوري، حيث يتضمن البيان كافة التفاصيل المتعلقة بأكثر من (3235) ضحية فلسطينية من حيث التوزيع وأسباب الوفاة، وذلك بالاعتماد على احصائيات مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، كما يتناول البيان معلومات عن حصار ‫‏مخيم اليرموك، والأوضاع الإنسانية في باقي المخيمات الفلسطينية هناك، بالإضافة إلى المعتقلين الفلسطينيين وضحايا التعذيب الذين بلغ عددهم (445) على الأقل، كما أشار التقرير إلى الأوضاع الاقتصادية السيئة التي يعاني منها فلسطينيو سورية داخل سورية وفي البلدان التي هجروا إليها.

 

ومن الجدير بالذكر أن مجموعة العمل ومركز العودة سيصدران التقرير نصف السنوي الأول لعام 2016 حول أوضاع فلسطينيي سورية خلال الشهر القادم.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/3536