مركز العودة يختتم مشاركته بأعمال مجلس حقوق الأنسان فى جنيف

مركز العودة يختتم مشاركته بأعمال مجلس حقوق الأنسان فى جنيف

 

اختتم مركز العود الفلسطيني مشاركته بأعمال مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بدورته الثانية والثلاثين والمنعقدة بجنيف فى سويسرا. وقدم المدير العام للمركز الأستاذ ماجد الزير مداخلة شفوية صباح اليوم الثلاثاء ضمن البند التاسع المعنى بالعنصرية حيث اتهم الزير دولة الإحتلال الاسرائيلي بممارسة العنصرية المؤسساتية ضد الشعب الفلسطيني بالاضافة لانتهاك الكثير من القوانين والأعراف ذات العلاقة. وأشار الزير ان دولة الأحتلال تمارس العنصرية الممنهجة من خلال حظر عودة اللاجئين الفلسطينيين والسماح ليهود العالم بالمجئ والاسيتطان فى فلسطين.

 

 

ونظم مركز العودة أكثر من جلسة ووزع عدة بيانات مكتوبة وقدم مداخلات ذات علاقة بقضية الشعب الفلسطيني خلال الدورة الممتدة على مدار شهر يونيو.

 

 

 

واستهل المركز مشاركته بعقد جلسة حول اوضاع اللاجئين الفلسطينيين فى سورية وما ألت اليه ظروف حياتهم اليومية من قتل وتشريد وفقر جراء الحرب الأهلية المندلعة فى سورية منذ أكثر من خمسة أعوام. وناقشت الجلسة الأوضاع الميدانية والمطالب الماسة.

 

كما عقد عقد مركز العودة ورشة عمل على هامش مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة وذلك حول الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة والذي تجاوز عامه العاشر وسط صمت من المجتمع الدولى والتى يغض الطرف عن ممارسات اسرائيل العنصرية. وناقش اللقاء الأوضاع الإنسانية والامعيشية والصحية والاقتصادية داخل القطاع المحاصر.

 

كما وزع المركز عدة بيانات على الدول الاعضاء والمؤسسات الدولية داخل المجلس تحدثت عن أوضاع اللاجئين الفلسطينيين فى لبنان وسبل تحسينها على المدى المنظور. كما ووزع بيان مكتوبة عن أوضاع اللاجئين الفلسطينيين فى سورية وقطاع غزة.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/3537