مركز العودة يبدأ مشاركته في أعمال الأمم المتحدة للتنمية الاجتماعية في نيويورك

مركز العودة يبدأ مشاركته في أعمال الأمم المتحدة للتنمية الاجتماعية في نيويورك

نيويورك 6 فبراير 2017م

 

بدأ مركز العودة الفلسطيني مشاركته في أعمال لجنة الأمم المتحدة للتنمية الاجتماعية والمنعقدة في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث وتستمر أعمال اللجنة لعشرة أيام يعتزم المركز في ختامها عقد ندوة حول أوضاع المخيمات الفلسطينية وذلك برعاية البعثة الفلسطينية لدى الأمم المتحدة.

 

وقد استهل المركز مشاركته بحضور نقاش الدول الأعضاء والمؤسسات غير الحكومية لموضوع الفقر وخطة الامم المتحدة المستدامة 2030.

كما حضر المركز ممثلاً بالباحث "بيترو ستيفانيني" عدداً من الفعاليات الأخرى مثل لقاء الخبراء عالي المستوى حول مكافحة الفقر والذي عنونته الأمم المتحدة بـ "فلا نترك أحد بلا مساعدة".

هذا وقد تبنت الأمم المتحدة بياناً مكتوبا لمركز العودة حول الأوضاع الإنسانية في مخيمات اللجوء تطرق فيه لمعدلات الفقر والبطالة ونقص التمويل لدى الامم المتحدة. ودعى المركز من خلاله لضرورة تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين حتى تقوم بعملها على أكمل وجه في المخيمات الفلسطينية. منوهاً أن تمويل الأمم المتحدة تم تسيسه في محاولة للقضاء على المؤسسة الدولية التي لها رمزية خاصة ومسؤولية تجاه قضية اللاجئين الفلسطينيين.

 

وتأتي مشاركة المركز في هذه الدورة الأممية باعتباره جزءاً من المؤسسة الدولية حيث انضم المركز كمؤسسة غير حكومية للأمم المتحدة بشكل رسمي صيف العام 2015 وحاز على ثقة الدول الأعضاء في المجلس الإقتصادي الإجتماعي وذلك بمنحه الصفة الإستشارية للمؤسسات غير الحكومية.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/3592