مركز العودة يوجه رسالة شكر وتقدير إلى الدكتورة ريما خلف

مركز العودة يوجه رسالة شكر وتقدير إلى الدكتورة ريما خلف

 

لندن - 20 مارس 2017م

 

وجه مركز العودة الفلسطيني رسالة شكر وتقدير إلى الدكتورة ريما خلف، الأمينة التنفيذية لمنظمة الاسكوا، تقديراً لموقفها المبدئي الرافض لسحب التقرير الذي يصف ممارسات إسرائيل بالعنصرية.

 

وأشاد المركز في رسالته بالخطوة الجريئة التي أقدمت عليها خلف، معتبراً أنها وسام شرف لها ولجميع المدافعين عن حقوق المظلومين، واصفاً إياها بأنها درس في النزاهة والموضوعية.

 

واعتبر المركز أن المجتمع الدولي ليس شجاعاً بما فيه الكفاية لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وفي الوقت الذي ما زال في حالة انحياز تام للطرف الإسرائيلي، تأتي استقالة خلف بمثابة جرس إنذار ومحفز لإعادة التفكير في الواقع المرير الذي يعيشه المجتمع الفلسطيني نتيجة لممارسات الاحتلال.

 

وكانت ريما خلف، الأمينة التنفيذية لمنظمة الاسكوا قد تقدمت باستقالتها في مؤتمر صحفي قبل يومين، رداً على ضغوط تعرضت لها لسحب التقرير الذي تبنته المنظمة والذي يخلص إلى اتهام إسرائيل بتطبيق نظام فصل عنصري في الأراضي المحتلة في فلسطين.

 

وقالت خلف في المؤتمر الصحفي الذي أعلنت فيه عن استقالتها: "أؤمن أن قول الحق في وجه جائر متسلط ليست حقاً للناس فحسب، بل هو واجب عليهم"، وأشارت خلف إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة طلب منها سحب تقريرين آخرين في الفترة الماضية استجابةً للضغوط السياسية.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/3638