مؤتمر دولي للاجئين الفلسطينيين في لندن يؤكد على حق العودة

مؤتمر دولي للاجئين الفلسطينيين في لندن يؤكد على حق العودة

عقد مركز العودة الفلسطيني في لندن مؤتمراً دولياً خصص لدور الأونروا في خدمة اللاجئين الفلسطينيين والتحديات التي تواجهها في الذكرى الستين لتأسيسها.

وقالت قناة الجزيرة فى تقرير لها اليوم: إن مركز العودة الفلسطيني الذي يسعى لأن يكون رديفاً للمعلومات والنشاطات السياسية للقضية الفلسطينية وخصوصاً بالنسبة لموضوع عودة اللاجئين يسلط الضوء في هذا المؤتمر الذي حمل عنوان الأونروا ومستقبل اللاجئين الفلسطينيين على معاناة اللاجئين ودور الأونروا في خدمتهم على مدار العقود الستة الماضية


وأضاف التقرير أن المؤتمر الذي شارك فيه باحثون وأكاديميون وسياسيون تعرض بالتحليل لعمليات التطهير العرقي التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني منذ عام 1948 وأكد حق العودة الشرعي للاجئين الفلسطينيين الذين هجروا من ديارهم.

وأكد المشاركون في المؤتمر أنه على الرغم من المعاناة المستمرة للشعب الفلسطينى فهو قادر على تخطي العقبات ومواصلة نضاله من أجل نيل حقوقه المشروعة بما فيها حق العودة.

وعرض مركز العودة الفلسطينى خلال دراسة مسحية أجراها بالاضافة إلى تقرير نشر عن زيارة برلمانيين أوروبيين إلى مخيمات اللاجئين في المنطقة التدهور الكبير في أوضاع اللاجئين الفلسطينيين الذين يتمسكون بضرورة استمرار الأونروا في تقديم العون لهم.

كما أطلع جيرمي كوربن عضو مجلس العموم البريطاني المشاركين في المؤتمر على الأوضاع التي يعيشها الفلسطينيون في مخيمات اللاجئين والدعم المقدم لهم من الأمم المتحدة ووكالات الإغاثة مؤكدا أن القضية الجوهرية بهذا الشأن تتمثل أساسا في حق الفلسطينيين في العودة إلى ديارهم.

وطالب كوربن المجتمع الدولى والمنظمات الدولية الإنسانية بتقديم المساعدات للاجئين الفلسطينيين والضغط على إسرائيل لوقف ممارساتها غير المشروعة بحقهم.

بدوره أكد ماجد الزير المدير العام لمركز العودة أهمية وكالة الأونروا التي باتت جزءاً لا يتجزأ من قضية اللاجئين وحقهم في العودة.

وقال الزير: إن انعقاد المؤتمر يأتي فى فترة عصيبة أطلقت فيها الوكالة الدولية لأول مرة منذ 60 عاماً ثلاثة نداءات استغاثة بسبب العجز المالي الذي تعيشه الأمر الذي يتطلب من الفلسطينيين بجميع فصائلهم ومؤسساتهم تسليط الضوء على هذه المأساة.

وشارك في المؤتمر وزير التنمية والتطوير البريطاني مايك فوستر ودبلوماسيون وأعضاء في مجلس العموم البريطاني وباحثون دوليون وممثلون عن الأونروا.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/411