وفد مركز العودة يلتقي الرئيس اللبناني وميقاتي الحريري

وفد مركز العودة يلتقي الرئيس اللبناني وميقاتي الحريري

استكمل الوفد البرلماني الأوروبي جولته الثانية من بعد ظهر أمس الاثنين 7/2/2011، حيث التقى الوفد رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية سعد الحريري بحضور مستشاره السياسي محمد شطح ورئيسة لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني مايا المجذوب، وذلك في بيت الوسط. حيث استعرض الوفد مع الحريري أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان في ضوء عدم توفير حقوقهم المدنية والإنسانية.


كما واجتمع الوفد مع الرئيس البناني ميشيل سليمان حيث ناتقش الطرفان أوضاع اللاجئين في المخيمات في لبنان.

والتقى الوفد بعدها قادة فصائل التحالف الفلسطيني في لبنان في قاعة فندق الميريديان، وجرى حوار حول الواقع السياسي والاجتماعي والإنساني للاجئين الفلسطينيين. وقد أكدّ قادة الفصائل للوفد أن اللاجئين الفلسطينيين لا يزالون متمسكون بحق العودة ولا يقبلون بمشاريع التوطين والتهجير، وطالبوا الاتحاد الأوروبي باتخاذ زمام المبادرة من مبدأ مسؤوليتهم عن نكبة فلسطين وجلب اليهود إليها، وأيضاً مسؤوليتهم الإنسانية تجاه أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.يُذكر أن الوفد قام بجولة ميدانية داخل مخيمات بيروت، حيث زار أحد الأحياء الضيقة والمظلمة في مخيم برج البراجنة، وقد لامس خلالها حجم المعاناة والواقع الإنساني المزري الذي يعيشه اللاجئون الفلسطينيون في لبنان. ثم عقد الوفد مؤتمراً صحفياً عند النصب التذكاري لشهداء مجزرة صبرا وشاتيلا بحضور نائب رئيس بلدية الغبيري وممثلين عن المؤسسات الأهلية الفلسطينية واللبنانية، وتوجه الوفد بعدها إلى منزل أحد شهود المجزرة في مخيم شاتيلا.وصباح يوم الثلاثاء 8/2/2011، التقى الوفد مدير عام الأونروا في لبنان سيلفاتوري لومباردو في المقر الرئيسي للأونروا في بيروت، وبحثوا معه الدور الذي تقوم به الأونروا في خدمة قضايا اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، وسبل تعزيز مصادر التمويل لاستكمال عملية إعادة إعمار مخيم نهر البارد.وقد توجه الوفد مباشرة بعد اللقاء إلى مخيم نهر البارد حيث من المقرر أن يلتقي ممثلي عن الأونروا واللجان الشعبية، وزيارة منطقة البراكاسات وتفقد أوضاع أهالي مخيم نهر البارد ، ويختتم الوفد زيارته للمخيم بلقاء ممثلي المؤسسات الأهلية في قاعة مركز المرأة الفلسطينية للتراث.ثم يستكمل الوفد بعد ظهر اليوم زيارته لكل من رئيس الحكومة المكلّف نجيب ميقاتي، السفيرة البريطانية في بيروت، السفير الفلسطيني عبدالله عبدالله، ومسؤول العلاقات الدولية لحركة حماس أسامة حمدان.يُذكر أن هذه الزيارة من تنظيم زيارة هذا الوفد مركز العودة الفلسطيني – لندن بالتعاون مع مجلس العلاقات الفلسطينية الأوروبية – بروكسل، وبالتنسيق مع منظمة ثابت لحق العودة في لبنان.

رابط مختصر : https://prc.org.uk/ar/post/870